صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

-







تعريف شامل للاسطورة, و مقارنتها بالادب والفلسفة و القصة الحديثة و الخرافة
علوم ومعلومات عامة




المنتدى | upload|books-computer games-software| Palmoon Market| games علوم ومعلومات عامة|الأرشيف|الرئيسية






***

تعريف شامل للاسطورة, و مقارنتها بالادب والفلسفة و القصة الحديثة و الخرافة



للنقاش][§¤°~^™ (العلم الحديث وتطوراته على البشريه ) ™^~°¤§][ حصري وبقلمي - تعريف شامل للاسطورة, و مقارنتها بالادب والفلسفة و القصة الحديثة و الخرافة - تفريغ الشحنات الكهربائية من جسم الانسان ؟ (سبحان الله)
علوم ومعلومات عامة|الأرشيف|الرئيسية
****


-الأسطورة :

ماهي الأسطورة ؟ يقول " سنت اوغسطين " ( إنني اعرف جيدا ً ماهي ، بشرط ألا يسألني احد عنها  و إذا ما سئلت و أردت الجواب فسوف يعتريني التلكؤ ) .

هناك كثير من الأشياء ندركها و نعرفها و لكننا عندما نريد الحديث عنها لا ندري ماذا نقول و من أين نبدأ و إلى اين ننتهي . فلهذا يقول " يونغ " ( كل المحاولات الذي بذلت لتفسير الاسطورة لم تساهم في فهمها بل على العكس زادت في الابتعاد عن جهورها ) .

يقول " ستراوس " : ( الاسطورة هي حكاية تقليدية تلعب الكائنات الماورائية ادوارها الرئيسية ) .

و تعريف " الموسوعة العربية العالمية " لها : ( هي حكاية تقليدية تروي احداثا ً خارقة للعادة ) .

 

-   و أسباب الزئبقية في تعريف الأسطورة ترجع إلى عدة أسباب منها :

1- تنوع الأساطير في مواضيعها ، و هي خمسة انواع :

&n bsp;      أ- الأسطورة الطقوسية ، تمثل الجانب الكلامي لطقوس الأفعال التي تحفظ للمجتمع رخاءه .

       ب- اسطورة التكوين ، و هي التي تصور لنا عملية خلق الكون .

       ج- الأسطور التعليلية ، و التي عن طريقها يحاول الانسان البدائي أن يعلل ظاهره تلفته و لا  

           يعرف لها تفسير ، فيخلق اسطورة تشرح سر وجود تلك الظاهرة .            

       د- الأسطورة الرمزية ، و هي التي تتضمن رموزا ً تتطلب التفسير ، و الواضح ان هذه

          الاساطير ألفت في مرحلة فكرية ناضجة .

 هـ - اسطورة البطل الإله ، التي يتميز فيها البطل بإنه مزيج من الانسان و الإله ( البطل المؤله ) الذي يحاول من خلال صفاته الإلهية الوصول لمصاف الآلهة ، ولكن صفاته الإنسانية تجره الى العالم الارضي دائما ً .

و في العصر الحديث ظهرت " الأسطورة السياسية " التي تلعب دورا ً مهما ً في صنع الايدلوجيات التي تخدم اغراضها ، بخلق الوعي الزائف بإستخدام الظلال السحرية للكلمة .

- تنوع الأساطير ادى الى تنوع  تعاريفها ، لإن كل تعريف يتأثر بنوع من الاسطورة أو بنوعين منها .

 

1-     تنوع الاساطير أدى الى تنوع المناهج التي تدرسها و هي :

                                  أ‌-          المنهج اليوهيمري ، يعد من اقدم المناهج و يرى الاسطورة قصة لأمجاد ابطال و فضلاء غابرين .

                                ب‌-        المنهج الطبيعي ، يعتبر ابطال الاسطورة ظواهر طبيعية تشخص في اسطورة ، اعتبرت بعد ذلك ق صة لشخصيات مقدسة .

                                ت‌-        المنهج المجازي ، بمعنى ان الاسطورة قصة مجازية ، تخفي اعمق معاني الثقافة .

                                ث ‌-        المنهج الرمزي ، بمعنى ان الاسطورة قصة رمزية ، تعبر عن فلسفة كاملة لعصرها ، لذلك وجب دراسات العصر نفسه لفك رمز الاسطورة .

                                ج‌-         المنهج العقلي ، يرى ان نشأة الاسطورة نتيجة سوء فهم ارتكبه افراد في تفسيرهم أو سردهم لرواية أو حادث .

                                ح‌-         منهج التحليل النفسي ، يعتبر الاسطورة رموزا ً لرغبات غريزية و انفعالات نفسية .

 

2-     أن للأسطورة جوانب متعددة ومتنوعة فهي كالمتاهة العظمى ، فنجد الكثير ينطلق في تعريفه من جانب و الآخر ينطلق من جانب آخر فتبدو التعريفات قاصرة ، أو العكس نجد البعض يستخدم كلمات فضفاضة الى حد يفقدها الدقة و التشخيص .

 

3-     ان للاسطورة خاصية الشعر الذي يكاد يظل عصيا ً على أي وصف محدد ، و صعوبة التعريف تنطلق من " المطلق " الذي تنزع اليه الأسطورة ، و في كونها نظاما ً رمزيا ً ، و في ان المنهج الذي يتعين استخدامه لا ينبغي ان يكون جزئيا ً ، بالإضافة إلى اننا لم نمر بتجربة اسطورة مرورا ً مباشرا ً .

 

أن القدماء لم يعملوا على تمييز النص الأسطوري عن غيره مما تركوه من حكايا و اناشيد و صلوات ، ففي الألواح السومرية و البابلية نجد ان الاسطورة متبعثرة بين البقية .

10-إشتراك اجناس ادبية اخرى مع الأسطورة في بعض عناصرها ، كالخرافة( اللامنطق و اللامكان ) . لهذا وجب في بادئ الامر ان نجد معايير نفرق بها الأسطورة عن باقي الاجناس الادبية .

 

* خصائص الأسطورة :

1- تكتب أو تنقل شفاهية باللغة الفصحى .

< P class=MsoNormal dir=rtl style="MARGIN: 0cm 0cm 0pt; tab-stops: center 216.65pt"> 2- خطاب الجد و الحقيقة و ليست للمؤانسة .

3- مقدسة ، تمتلك قوة   الاعتقاد الملزم للمجتمع .

4- تصدر عن تأملات و خيالات جمعية لا فردية .

5- تتناول موضوعات انسانية شاملة ، تخص جدل الانسان مع نفسه و ما يحيط به .                                                     ;                            

 

   $   الاسطورة و الأدب :

  نوعان أدبيان مختلفان ، و الفرق بين الأسطورة و الأدب من حيث :

الدافع : هو أن الأسطورة تسد الفراغ الديني ، بينما الأدب للتعبير و حل المشكلات .

الشكل : شخصيات الأسطورة خرافية و الادب شخصياته و اقعية .

تلتقي الأسطورة و الأدب في :

1-       التعبير.

2-       اللغة .

3-       الزمان و المكان .

4-       الخيال .

5-       العقدة .

6-       السرد .

7-       الأحداث و الحوار .

 

$ الأسطورة و الفلسفة :

يتفقان في شرود العقل للبحث عن الحقيقة ، فالأسطورة منبعها التأمل و كذلك الفلسفة منبعها التأمل النابع من التعجب النابع الذي ينتج التساؤل .

و كلاهما يلتقيان في ظواهر الكون ، فقد أرجع الإنسان البدائي كل ما يتعلق بالكون إلى الآلة و عقد صلحا ً معها بغرض كسب ودها عن طريق العبادة والتضحية و التبجيل ، فالاسطورة وصف لهذه الطقوس .

 

 

$ الأسطورة و القصة الحديثة :

1-     القصة الحديثة تستمد مادتها من الواقع بخلاف الأسطورة المستمدة من الخيال و التي من المستحيل ان تلتقي مع الواقع .

2-     تنتمي الاسطورة إلى السلوك الروحي بينما القصة ليس بالضرورة ان تنتمي إلى السلوك الروحي .

 

$ الأسطورة و الخرافة :

 

الأسطورة

الخرافة

1- & nbsp;   باللغة الفصحة .

2-     تملك قوة الاعتقاد الملزم للمجتمع .

3-     ترجع إلى ما قبل الاديان .

4-     خطاب الجد و ليست للمؤان سة .

5-     مقدسة .

1-     باللغة الدارجة .

2-     لا تلزم بتصديقها و الايمان بها .

3-     ظهرت بعد الوثنية .

4-     بغرض الامتاع و المؤانسة .

5-     غيرمقدسة .

 

-           أهداف الاسطورة والحكاية الشعبية و الخرافة  اهدف واحدة و هي :

1-     تنمية الفكر .

2-     التعبيرعن ذاتية الشعوب .

3-     حفظ الحضارة .

4-     فهم الكون و إعادة نظام الحياة ، و خلق التوازن فيها .

 

* هل هناك أسطورة عربية ؟

انشغل العرب في العصر الجاهلي بظواهر الكون و بحقيقة وجوده ، و الأسطورة تأمل ٌ في هذه الظواهر بالتفكير العميق . و العربي لم يكن يقصره الخيال و التأمل فشعره مليء بهما و لكنه كان مشغول   ٌ بواقعه و حياته المليئة بالحروب و الترحال .

و لو بحثنا عن أسباب غياب الأسطورة في الفكر العربي لوجدنا أن العصر الجاهلي كان قبل الاسلام بـ 150 أو 200سنة ، أي في عصور ٍبدائية ليست مهيئة لقبول الأساطير ، فوجود الديانات مثل المسيحية و الإبراهيمية و اليهودية جعل من هذا العصر بعيدا ً عن السذاجة التي يمكن أن تقنع الناس بالأساطير .

 

يقول الشاعر :     حياة ٌ ثم موت ٌ ثم بعث   ٌ                 حديث خرافة يا أم عمرِ

هذا البيت يدل على أن شيئا ً كان يتداول في العصر الجاهلي كالديانة الإبراهيمية التي ترفض الأساطير لإنها ترفض الأمور الغير عقلانية و لا تقبل بها .

 

البعض يقول أن هناك أساطير إلا انها حرفت أو اندثرت بعد مجيء الإسلام ، و لعل هذا الخبر يؤكد ذلك :

( أن العزّى كانت شيطانة ، بعث اليها النبي خالد بن الوليد و كانت ببطن مكة ، فإذا بحبشية ناشرة شعرها .. فقال النبي : تلك العزى و لا عزّى بعدها للعرب ... ) هذه الأسطورة شخصياتها حقيقية و هو وجه خلاف مع الأساطير بوجه عام . كان وجود العزّى يتعلق بالظواهر الكونية كطلب المطر و الإنجاب و غيرها ، و لكن بعد مجيء الإسلام و وجود الديانة منع استمرار و إزدهار الأسطورة .

 

 

 

 




***


للنقاش][§¤°~^™ (العلم الحديث وتطوراته على البشريه ) ™^~°¤§][ حصري وبقلمي - تعريف شامل للاسطورة, و مقارنتها بالادب والفلسفة و القصة الحديثة و الخرافة - تفريغ الشحنات الكهربائية من جسم الانسان ؟ (سبحان الله)
علوم ومعلومات عامة|الأرشيف|الرئيسية


-----




****


--





palmoon tool bar
privacy policy