صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

-







***إطلاق قنوات فضائية كردية****
إستقبال القنوات




المنتدى | upload|books-computer games-software| Palmoon Market| games إستقبال القنوات|الأرشيف|الرئيسية






***

***إطلاق قنوات فضائية كردية****



قنوات جديده على النيل سات - ***إطلاق قنوات فضائية كردية**** -
إستقبال القنوات|الأرشيف|الرئيسية
****


لم تمنع الأزمات المشتعلة بين تركيا والأكراد إطلاق قنوات فضائية كردية ، فلم يعد المشروع طموحا خصوصا وأن هناك

علم الأكراد
نحو عشر قنوات كردية تبث عبر الاقمار الفضائية من الخارج ويتابعها ملايين المشاهدين بفضل الأطباق الفضائية الطائرة في جنوب شرق البلاد التي تقطنها غالبية كردية .

ولهذا أقدمت الحكومة التركية على خطوة تقربها من المعايير الأوروبية اللازمة لنيل عضوية الاتحاد الاوروبي، وافتتحت أول محطة تلفزيونية رسمية باللغة الكردية تبث على مدار الساعة .

وعندما قررت الحكومة التركية في إطلاق هذه القناة شكك بعض النواب الكرديين في نوايا الحكومة واعتبرها البعض " فكرة شيطانية " من أردوغان لاسترضاء الأكراد   وضمان نجاحه في الانتخابات القادمة بأي شكل .


وأطلق ع لى هذه القناة التي ستبث على مدار اليوم اسم "القناة السادسة" لأنها سادس قناة تابعة لدائرة الإذاعة والتلفزيون "تي.آر.تي" المملوكة للدولة، حيث افتتح رجب طيب أردوغان القناة بكلمة موجهة إلى أكراد تركيا بعبارة تهنئة ومباركة قرأها بالكردية، ثم تابع خطابه بالتركية مع دبلجة بالكردية، وترجمة خطية بالتركية .


وبدأت   قناة TRT 6 الإرسال بظهور علم تركيا بمصاحبة النشيد الوطني أعقبه حفل غنائي للمطرب الكردي الشهير روجان.

الإعلام والسياسة

صحيفة نوف ل أوبسرفاتوار الفرنسية أعلنت أن إطلاق هذه القناة يعتبر تحولا سياسي في بلد كان التحدث فيه بهذه اللغة محظورا حتى عام 1991. ونتيجة لضغط من الاتحاد الأوروبي بدأت القناة في 2004 ببث برامج وثائقية وأخبار لكن بمعدل نصف ساعة فقط أسبوعيا.

تبدو TRT 6 وفقا لهذه الصحيفة، محاولة لتحويل المشاهدين عن قناة تليفزيون كردية أخرى هي " روج" و التي تبث عبر القمر الصناعي والتي يشاهدها 14 مليون من اكراد تركيا .


وفي تصريحات صحفية قال

ابراهيم شاهين مدير عام (TRT ):" ان القناة ستعمل على ان "لاتفرض افكار الدولة " بل ستعرض برامج اخبارية لعدة ساعات " .

الجدير بالذكر أنه سيتولي دبلوماسي إدارة القناة التي تتواصل استعداداتها في أجواء من التكتم وستبدأ برامجها باللهجة "الكرمانجية" وهي اللهجة الكردية المتداولة من قبل غالبية أكراد تركيا.

ولكن ماذا عن رأي الإعلاميين الكرديين في هذه الخطوة

هيفيدار زانا هو اسم من أبرز الأسماء التلفزيونية النسائية الكردية وبدأت مسيرتها مع قناة "ميد تي في" التي كانت أول فضائية كردية، وبعدها انضمت إلى طاقم "كردستان تي في"   التي تعتبر أول فضائية تبث من أرض كردستان .

وتري هيفيدار بحسب جريدة الحياة :" إن إطلاق قناة كردية في بلد ل ا يعترف بالأكراد كشعب قائم بذاته يظهر قبل كل شيء إفلاس السياسة الرسمية التركية في التعاطي مع القضية الكردية طيلة  85 سنة. والآن إن كانت أنقرة جادة فعلاً في اعتماد مقاربة مختلفة مع أكرادها فإن عليها عوضاً عن إطلاق هذه الفضائية أولاً الاعتذار عن كل المظالم والارتكابات التي مارستها بحقهم منذ تأسيس الجمهورية التركية والإقرار دستورياً بوجودهم وحقوقهم، واعتبار الكردية لغة رسمية ثانية في البلاد، وجعلها لغة التدريس في المناطق الكردية" .

كما إنها تري إن "تي أر تي 6" تعتبر خطوة جيدة لجهة إسهامها موضوعياً في الحفاظ على اللغة الكردية وتطويرها. وعلى رغم أنها لم تطلق لهذه الغاية لكنها ستساعد بطبيعة الحال في إخراج هذه اللغة من حيز المنع والحظر إلى فضاء الحرية والتداو ل العلني". 

كما تري ان الاعلام الكردي اصبح له وجود ملموس في السنوات الماضية ، حيث نشأت عشرات المؤسسات الإعلامية المرئية وغير المرئية، ما يتيح للناس الاطلاع اليومي على مجريات الأحداث في كردستان والتواصل عبرها في ما بينهم.

نوايا سياسية مخفية

ولكنها تري ايضا ان الاعلام لم يتحول بعد الي سلطة مراقبة ومساءلة على مستوى منطقتنا لأسباب، أهمهما الأوضاع السياسية المعقدة والمحتقنة التي تقف عائقاً أمام تطور الإعلام وتمكنه. وفي الوقت الذي يتعرض فيه الإعلاميون لشتى صنوف القمع والتضييق، وحتى الحبس والإعدام في بعض بلدان الشرق الأوسط، فإن الوضع في إقليم كردستان مختلف، فمؤسساتنا السياسية هناك تحسب حساباً لا بأس به للصحافة بوصفها عيناً تراقب أداءها، وهذه خطوة ليست هزيلة في ظل ظروف منطقتنا ومستوى الحريات الإعلامية المتدني فيها".

أما السياسيين الأكراد   فهم يحملون شعار " فلنفترض سوء النية إلى أن يثبت العكس " حيث يعتبر النائب الكردي سيرى شقيق هذه الخطوة "عملية تجميلية" قبيل الانتخابات البلدية التي ستجرى في مار س من العام القادم حيث يسعى اردوغان للفوز باي ثمن في هذه الانتخابات خصوصا في المناطق الكردية .

وهناك برلمانيين في حزب "من أجل مجتمع ديمقراطي " والذي يعد من أهم الأحزاب الموالية للأكراد في هذا البلد أن هذه القنوات لن تعرض مناظرات سياسية حيث إن الحكومة تريد الاستفادة منها لأجل أغراض دعائية .

الجدير بالذكر أن أردوغان صرح   في منتصف نوفمبر الماضي قائلا :" نحن شعب واحد علم واحد ودولة واحدة. وعلى   أولئك الذين لا يتفقون مع طرحنا هذا الرحيل " .




***


قنوات جديده على النيل سات - ***إطلاق قنوات فضائية كردية**** -
إستقبال القنوات|الأرشيف|الرئيسية


-----




****


--





palmoon tool bar
privacy policy