صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

-







السياحة العربية البينية الأكثر إنفاقا والأطول إقامة
السياحة العربية




المنتدى | upload|books-computer games-software| Palmoon Market| games السياحة العربية|الأرشيف|الرئيسية






***

السياحة العربية البينية الأكثر إنفاقا والأطول إقامة



☼♥☼مُـسـابقة أيـ؟ـن تــقع الصـــورة ؟☼♥☼» Number 27 « - السياحة العربية البينية الأكثر إنفاقا والأطول إقامة - السياحة العربية
السياحة العربية|الأرشيف|الرئيسية
****


أوصت دراسة صادرة عن المركز الدبلوماسي للدراسات  الإستراتيجية بتفعيل دور منظمة  السياحة  العربية  وتحقيق التكامل بين الدول  العربية  في القطاع السياحي مع إلغاء التأشيرات المسبقة ومراجعة وتبسيط الأطر الاقتصادية  لدعم  السياحة  البينية عربيا.

وأوضحت الدراسة التي صدرت مؤخرا أن  السياحة  العالمية تنقسم إلى  نوعين:  السياحة  البعيدة، والسياحة القريبة أو ما تسمى بالسياحة البينية أي بين  الدول المتقاربة من بعضها البعض، وتشير بيانات منظمة  السياحة  العالمية إلى أن  السياحة  في العالم تنقسم ما بين %82 سياحة بينية و%18 سياحة بعيدة، وتمثل تلك  النسبة في أوروبا نحو %88 سياحة بينية و%12 سياحة بعيدة، وفي شرق آسيا  والباسيفيك%79 سياحة بينية و%21 سياحة بعيدة، أما على مستوى الوطن العربي فان  السياحة  البينية لا تشكل سوى %42 فقط في حين تشكل  السياحة  البعيدة الوافدة نحو %85،  بل والأخطر من ذلك فان توقعات منظمة  السياحة  العالمية تشير إلى أن نسبة  السياحة  البينية  العربية  ستنخفض عام2020 من %42 الى %37 فقط، بينما تزداد نسبة  السياحة  البعيدة لتصل الى %63.  
وأضافت الدراسة تدني  السياحة  البينية  العربية  ب لغ حداً أن اهتم  بها القادة العرب وأدرجوها ضمن القضايا التي تناولتها القممالعربية  وأصدروا بشأنها  القرارات الملزمة، حيث أكدت قمة عمان (مارس 2001 ) على أهمية دعم وتنمية القطاع  السياحي العربي وزيادة حركة  السياحة  العربية  البينية من خلال التركيز على ثلاثة  محاور أساسية متمثلة في خدمات النقل بين الدولالعربية  للسياح بحراً وبراً وجواً،  وتسهيلات الدخول الى الدول  العربية  ودعم الاستثمار السياحي العربي
وأفادت الدراسة إن قمة دمشق (مارس 2008 ) تناولت القضية ذاتها،  حيث اعتمدت المحاور الأساسية للإستراتيجية السياحيةالعربية  نظراً لأهمية  السياحة  البينية في تحقيق التطور السياحي في الدول  العربية، والتي تحدثت عن تنم ية  السياحة  العربيةالبينية من خلال الأهداف الفرعية والتي تتمثل في
مواءمة جانب العرض  السياحي لمواصفات الطلب السياحي العربي، وتحفيز تدفق الاستثمارات السياحية فيما بين  الدول  العربية، إلى جانب تشجيع إقامة المشروعات السياحية برأسمال عربي مشترك، هذا  فضلاً عن توحيد معايير التصنيف  العربية  وتطبيق مؤشرات الجودة الموحدة، إلى جانب  تبادل منح تسهيلات التأشيرات بين الدول  العربية، ومساواة السائح العربي مع المواطن  في أسعار الإقامة والانتقال، هذا فضلاً عن تنمية الثقافة حول عناصر الجذب السياحي  في الدول  العربية، والاهتمام بالتعليم السياحي من أجل تحقيق المزيد من التكامل  العربي، إضافة إلى جذب قدر من  السياحة  العربية  المغادرة وتحويلها إلى دول الوطن  العربي.  

إلى جانب دعم التعاون في تنمية إمكانيات الدول  العربية  الأقل نمواً  لتحقيق معدلات نمو سياحي متقاربة بين الدول  العربية  وفيما يلي التفاصيل
قال  الدراسة إن نصيب البلاد  العربية  من مجمل  السياحة  العالمية ضئيل جدا مع أن إمكاناتها  ضخمة وكنوزها عظيمة. وان زيادة هذه النسبة ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالعمل على زيادة  نسبة  السياحة  البينية  العربية  إلى  السياحة  البعيدة لأسباب ومبررات عديدة. كما أن  السياحة  البعيد ة سريعة التأثر بالأحداث والمتغيرات والشائعات التي تروجها وسائل  الإعلام الأجنبية التي تضخم من الحدث البسيط بقصد التأثير السلبي الشديد على حجم  السياحة  الأجنبية الوافدة، في حين أن المواطن والسائح العربي لا يتأثران بتلكالأحداث والشائعات بل على العكس من ذلك ما حدث ويحدث تمامًا
كما أن  السياحة  البينية  العربية  أكثر إيرادا للدخل السياحي، فالسائح العربي أطول إقامة وأكثر  إنفاقا، يضاف إلى ذلك الآثار الايجابية للسياحة البينية  العربية  في زيادة أواصر  الأخوة والتواصل الثقافي والاجتماعي وزيادة التعاون التجاري والصناعي بين أبناء هذا  الوطن الواحد مما يزيد من تلاحم الشعب العربي إزاء قضاياه القومية.


كما تعد  السياحة  البينية  العربية  وسيلة لتحسين فرص الاستثمار  وفرص العمل، خاصة في ظل ضآلة حصة العالم العربي منالسياحة  العالمية رغم انه يمتلك  مخزونا ثقافيا وتاريخيا ضخما ويتمتع بمقومات سياحية على قدر كبير من الغنى والتنوع.  فتسهيلالسياحة  البينية  العربية  من شأنه أن يسهم في تحسين فرص الاستثمار وفرص العمل  في العالم العربي، فالصناعة السياحية تحتل حاليا المرتبة الأولى في العالم إذ تم ثل  %8.5  من الاقتصاد العالمي كما أن نحو %11 من سكان العالم يعملون في القطاع السياحي،  والإنفاق على  السياحة  سيتضاعف مع حلول عام 2012 ليبلغ نحو 180 مليار دولار ويوفر  نحو 3 ملايين فرصة عمل خلال هذه الفترة، فهي أحد أهم محركات النمو ومصدر أساسي لفرص  العمل.جهود وانجازات.

ونوهت الدراسة إلى تنوع الجهود المبذولة للنهوض  بالسياحة البينية  العربية، بعض من هذه الجهود قامت بها الحكومات والمنظمات  العربية  المعنية، والبعض الآخر قامت به مؤسسات الأعمال والمصارف  العربية
على المستوى  المؤسسي، هناك المجلس الوزاري العربي للسياحة والذي يعد بمنزلة أحدث المجالس  الوزارية التي أنشأت في إطار الأمانة العامة لجامعة الدول  العربية. اذ تأسس عام  1997  بناء على قرار المجلس الاقتصادي والاجتماعي عوضاً عن المنظمةالعربية  للسياحة  الذي تم إلغاؤها في عام 1989 ضمن قرارات إعادة هيكلة مؤسسات العمل العربي المشترك،  ويميز هذا المجلس أن  نظامه يسمح بتمثيل القطاع الخاص ضمن وفود الدول، وهناك تعاون  قائم بين المجلس والمنظمة العالمية للسياحة التي تضم إحدى لجانها الإقليمية (لجنة  الشرق الأوسط) كثيرًا من الدول  العربية.  

ويعنى المجلس بدراسة التعاون العربي في مجالات التعليم والتدريب  السياحي، والتنشيط والترويج السياحي، وتشجيع تدفق الاستثمارات السياحية بين البلدان  العربية، وتحرير تجارة خدمات القطاع السياحي في الدول  العربية، وتصدر أمانة المجلسنشرات سنوية حول إحصاءات  السياحة &nb sp;في البلدان  العربية.  

وفي مجال تنشيط حركة  السياحة  العربية  البينية يقوم المجلس بتقييم  مستوى الخدمات السياحية للسائحين العرب من خلال استقصاء يتم توزيعه واستيفاؤه  لتحليل نتائجه واقتراح التوصيات، كما يقوم بالترويج لمشاركة الدول  العربية  في  المعارض والأسواق والبورصات ا لسياحية التي تنظمها بعض الدول  العربية  لتكثيف  المشاركة فيها، ويتم من خلاله تبادل المعلومات حول التسهيلات والتخفيضات التي  تقدمها بعض الدول  العربية  في أسعار الطيران والإقامة في الفنادق للاستفادة من تلك  التخفيضات في زيادة حركة  السياحة  العربية  البينية
وتنشيطا للسياحة البينية &nbs p;العربية  تبنى المجلس الوزاري العربي  للسياحة مبادرة عاصمة  السياحة  العربية، ومن المنتظر أن يشهد العام الحالي 2008  الكشف عن ملامح المدينة المرشحة لتكون أول عاصمة للسياحة  العربية  البينية، وهي خطوة  اعتبرها خبراءالسياحة  ذات دلالة في تشجيع  السياحة< /B>  العربية  البينية ومن بين الشروط  التي يتعين توافرها في هذه العاصمة: سهولة إجراءات الحصول على التأشيرات، والمناخ  الملائم، والبعد التاريخي، إضافة إلى وجود معالم سياحية جاذبة، وتوفر البني التحتية  المتكاملة، وتنوع الأنماط السياحية، وتوفر الطاقة الفندقية، مع القدرة على تنظيم  المعارض والندوات المتخصصة
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه التقرير السنوي للمنتدى  الاقتصادي العالمي الصادر نهاية العام الماضي2007 تحت عنوان "منافسة  السياحة  والسفر" أن حصول  دولة الإمارات  العربية  المتحدة على المرتبة 18  بصفتها الدولة  العربية  الوحيدة ضمن ترتيب أفضل 20 دولة سياحية، حيث يستند هذا  التصنيف على مؤشر التنافس السياحي الذي يغطي نمو القطاع في 124 دولة عبر كل أنحاء   العالم. كما تشير الإحصاءات إلى تربع مصر على عرش  السياحة  العربية  بدليل الإقبال  الهائل لرأس المال العربي على الاستثمار فيها في هذا المجال، فمصر ما زالت الأولى  سياحيا على مستوى الوطن العربي ولا توجد دولة تشكل تهديدا لسياحة دولة أخرى.


وكانت منظمة  السياحة  العالمية قد أعلنت حصاد  السياحة  العالمية  في العام الماضي وكذلك حصاد  السياحة  المصرية  حيث أشارت إلى أن  السياحة  المصرية حققت العام الماضي  2007انجازاً كبيراً، حيث بلغ عدد السائحين الذين زاروا مصر نحو 11.1مليون سائح  بزيادة نحو مليوني سائح عن العام السابق2006 أي نسبة زيادة %22.1. كما بلغت الليالي  السياحية 111مليونا في2007 مقارنة بنحو 89مليون ليلة في2006 وبذلك تكون  السياحة  المصرية قد حققت دخلا يبلغ نحو 9.4 مليار دولار طبقا لحسابات البنك المركزي المصري.  وعربياً جاءت ليبيا في المركز الأول من حيث جنسيات السائحين العرب المتجهين إلى مصر  برصيد 439ألف سائح ثم السعودية في المركز الثاني برصيد 412 ألف سائح وبلغ إجمالي  بلغ إجمالي  السياحة  العربية  مليوني سائح 
وتنشيطاً للسياحة  البينية  العربية  وقعت المنظمة  العربية  للسياحة اتفاقية تكون بموجبها ممثلاً لمنظمة  السياحة  العالمية في منطقة الشرق الأوسط، ومن المتوقع أن تسهم هذه الاتفاقية في  خدمة صناعة  السياحة  على امتداد المنطقة  العربية، من خلال القيام بإجراء عدد من  المسوحات السياحية، وتنفيذ مجموعة من برامج العمل المشتركة، وتوسيع مشاركة الدول  العربية  في المحافل الإقليمية والعالمية المتخصصة، وإقامة ندوات ومؤتمرات تخدم  التنمية السياحية بإشراك القطاعين (العام والخاص) وفي الإطار ذاته قامت المنظمة  بتوقيع اتفاقية إنشاء شركة خاصة للمشاركة بالوقت، برأسمال مال وقدره (113) مليون  ريال سعودي، وستعمل الشركة على تسهيل استفادة المواطنين في الدول  العربية  من العروض  المتاحة في الفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية وفق برامج زمنية مجدولة مسبقاً،  تضمن تحقيق مستوى إشغال للنزل السياحية على مدار العام وبأسعار تفضيلية تلبي  احتياجات السيّاح، وتسهم بالدرجة الأولى في تطوير مستوى  السياحة  العربية  البينية.


كما أطلقت  < FONT face="Simplified Arabic" size=5>المنظمة  العربية  للسياحة أول مشروعاتها الداعمة لتنمية
 السياحة  العربية  والمتمثل في الصندوق العربي السياحي برأسمال 500 مليون دولار  بتحالف مع شركتين استثمارية عربية هما شركة البلاد للاستثمار السعودية وشركة  المدينة للاستثمار والتمويل من دولة الكويت، بحيث يكون هذا الصندوق أحد آليات وضع  التنمية السياحية بالعالم العربي الذي يعانى من غياب الجهات التمويلية التي تعمل  على إقامة المشروعات السياحية وتوفر لها السيولة النقدية ومن هذا المنطلق جاءت فكرة  إطلاق الصندوق بالتحالف مع الشركتين، ويعد الصندوق شامل الفوائد للمواطن العربي من  الناحيتين الاستثمارية والسياحية، حيث إن المواطن سوف يستثمر أمواله في الصندوق  الذي سيقوم بدوره بدعم المشروعات السياحية مما سيؤدى إلى تحسين الخدمة وتطويرها
وإذا كان النقل أحد العقبات التي تقف حجر عثرة دون تحقيق نقلة  نوعية في  السياحة  البينية  العربية، فقد أعلن مطلع العام الحالي أن تحالفاً  استثمارياً جديدا تقوده مجموعة من المستثمرين الخليجيين سيؤسسون شركة استثمارية  كبرى برأس مال يبلغ 100مليون دولار، متخصصة في الخدمات السياحية والطيران العارض  المنخفض التكاليف داخل الدول  العربية. وقد طرح التحالف الاستثماري الذي تقوده  شركتان سعوديتان وأخرى كويتية على المجلس الوزاري العربي للسياحة عرضاًَ استثمارياً  إنشاء شركة سياحية للطيران العارض منخفض التكاليف، على أن يتضمن المشروع إنشاء  حقائب سياحية متكاملة في كافة الدول  العربية. حيث يحتوي على تذاكر النقل، ومكان  الإقامة، والتنقلات، وزيارة المعالم السياحية والتسويقية ضمن برامج سياحية متكاملةوبأسعار منافسة ومنخفضة التكلفة مقارنة بالأسعار المتداولة حالياً في الأسواق  العربية. ويتشكل التحالف الاستثماري من مجموعة نورجيه السعودية، ومجموعة  للسياحة والاستثمار من السعودية، ومستثمر كويتي
 




***


☼♥☼مُـسـابقة أيـ؟ـن تــقع الصـــورة ؟☼♥☼» Number 27 « - السياحة العربية البينية الأكثر إنفاقا والأطول إقامة - السياحة العربية
السياحة العربية|الأرشيف|الرئيسية


-----




****


--





palmoon tool bar
privacy policy