صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

-







التنسيق العصبي الهرموني 2as....................
الدراسة والمناهج التعليمية




المنتدى | upload|books-computer games-software| Palmoon Market| games الدراسة والمناهج التعليمية|الأرشيف|الرئيسية






***

التنسيق العصبي الهرموني 2as....................



حصـــــ ◄تلخيص 1 علاقات العالم الإسلامي الخارجيةوانعكاساتها ثانوي-الجزائر► - التنسيق العصبي الهرموني 2as.................... - جميع دروس الرياضيات سنة ثانية رائعة مع التمارين والملخصات
الدراسة والمناهج التعليمية|الأرشيف|الرئيسية
****


كيفية تنظيم عمل الخصية وعمل المبيض
الآن سنحاول أنت وأنا إيجاد البنيات المسؤولة عن تنظيم عمل كل من الخصية والمبيض وطبيعة التداخل الوظيفي بين كل البنيات المتدخلة في وظيفة النسل وسنحاول
فهم أسباب العمل الدوري للمبيض وأسباب العمل المستمر للخصية .
دور المركب النخامية الو طاء في عمل كل من الخصية والمبيض:


النخامية ( Hypophyse ) عبارة عن غدة صغيرة تتموضع في الدماغ وترتبط بمنطقة دماغية تعرف بتحت سرير المخ أو الو طاء : Hypothalamus .
بينت عدة ملاحظات سريرية أن بعض أشكال العقم عند الذكر وعند الأنثى مرتبط بخلل وظيفي على مستوى ''المركب الو طاء- النخامية '' مما يعني وجود علاقة بين هذا المركب
ووظيفة النسل عند الجنسين.
بهدف تحديد طبيعة العلاقة الوظيفية بين المركب الو طاء-النخامية وكل من المبيض والخصية أقترح عليك نتائج تجارب أنجزت عند كائنات ثديية بالغة :

التجربةالملاحظةالاستنتاج المناسبإستئصال الغذة النخاميةعند الذكر عند الأنثى
العقم وتراجع العقم وتوقف
الصفات ج.ث ظهور الحيض
ضمور الخصيتين ضمور المبيضين
حقن منتظم لمستخلصات النخامية عن حيوانات مستأصلة النخاميةاستئناف عمل نمو الجريبات
الخصيتين ظهور الحيض
وظهور ص.ج.ث إستئصال الوطاء فقط عند حيوانات بالغةنفس ملاحظات التجربة الأولى عند الجنسين مع إنخفاظ حجم النخامية حقن مستخلص تم الحصول عليه بعد إهاجة منطقة معينة من الوطاءنفس ملاحظات التجربة الثانية عند الجنسين مع نمو حجم النخامية
حاول أن تجد الاستنتاج المناسب لمختلف التجارب أعلاه: تذكر دائما أن الاستنتاج لابد أن يعطيك فرصة إيجاد العلاقة بين النتيجة الملاحظة والفعل التجريبي المنجز دون إغفال الهدف.
ستلاحظ حتما أن التفسيرات الممكنة للنتائج الملاحظة سابقا هي كالتالي :
- النخامية تتحكم في عمل كل من الخصيتين والمبيضين ( التجربة1 ) وأن التحكم يتم بواسطة هرمونات نخامية ( التجربة 2).
- الوطاء يتحكم في عمل الوطاء ( التجربة3 ) وأن التحكم هنا كذلك يتم بواسطة هرمون وطائي (التجربة 4 ) .
إدا حاولنا التركيز في كل استنتاجاتنا يمكن القول من الآن أن وظيفة النسل تنتج عن تداخل 3 مستويات بنيوية وهي:
- الخصية عند الذكر والمبيض عند الأنثى.
- الغدة النخامية.
- الوطاء ( تحت سرير المخ ).
وأن التواصل بين هذه المستويات الثلاث يتم بواسطة هرمونات. مما يعني أن هناك 3 أنواع من الهرمونات مسؤولة عن العمل الطبيعي للجهاز التناسلي عند الذكر وعند الأنثى وهي:
- الهرمونات الجنسية ( Testostérone عند الذكر ) ( أستر وجينات وجسفرون عند الأنثى ).
- الهرمونات النخامية: دورها يتجلى في تنشيط المناسل ( الخصيتين والمبيضين) لهذا تنعث بالمنشطات المنسلية وهي نوعين FSH و LH .
- الهرمون الو طائي: دوره تسييب الهرمونات ا لنخامية ينعث بالهرمون العصبي نظرا لمصدره العصبي الأمر يتعلق ب GnRH .


ملحوظة: انتبه جيدا الهرومنات FSH و LH و GnRH لاتعتبر هرمونات جنسية بالرغم من ضرورتها في وظيفة النسل .
لتحديد دور كل من FSH و LH في تنشيط المبيض أقترح عليك الوثيقة التالية والتي تظهر تطور نسبة هذين الهرمونين عند الأنثى خلال دورتها الجنسية العادية:


إذا تذكرت أن دورة المبيض تتم بفضل الهرمونات النخامية بحيث أن النخامية تتحكم في عمل المبيضين بواسطة كل من FSH و LH ,يمكنك انطلاقا من طريقة إفراز هما الوصول
إلى الإستنتاجات التالية بكل سهولة:
لاحظ معي: - إرتفاع نسبة FSH يوازيه على مستوى المبيض نمو الجريبات وبإعتبار الملاحظات السابقة يمكنك إستنتاج دور FSH :
..................................................
- لاحظ أن نسبة LH تصل دروتها أثناء الإباضة وأن إفرازه يستمر خلال المرحلة الجسفرونية, ودائما باعتبار علاقة النخامية بالمبيض ,يمكنك استنتاج دوره:
.................................................. ....
- وأخيرا لاحظ أن إفراز FSH و LH يتوقف بشكل مفاجئ في حدود اليوم 28 وهي لحظة ضمور الجسم الأصفر على مستوى المبيض : يمكنك الأن فهم سبب ظهور الحيض
.................................................. .......
من الضروري أنك توصلت إلى تحديد دور FSH في نمو الجريبات ودور < FONT face=arial>LH
في حدث الإباضة وفي نمو الجسم الأصفر ومن تم قد فهمت الأن سبب ضمور الجسم الأصفر في نهاية الدورة.
يمكن تلخيص ذالك بالخطاطة التالية:


يتضح إدن أن تطور الجريبات بشكل دوري وراءه تدبدب إفراز FSH وأن الإباضة حدث دوري نظرا لكون دروة LH تتم بشكل دوري. ضمور الجسم الأصفر في نهاية الدورة
يفسر بتوقف إفراز LH .
من هنا نستنتج أن الحدثين الرئيسيين المميزين للمبيض خلال الدورة الجنسية هما: - الإباضة في منتصف الدورة
- ضمور الجسم الأصفر في نهاية الدورة
الحدث الأول مرتبط بدروة LH والثاني مرتبط بتوقف إفراز LH .
إدا وجدنا أسباب هذين المنعرجين ( دروة LH وتوقف إفرازه ) سنتوصل حتم ا إلى الأسباب الحقيقية التي تجعل عمل المبيض يتم بشكل دوري
فما هيا أسباب تنضيم عمل الوطاء – النخامية وما هي البنية المسؤولة عن هذا التنظيم؟
حاول أن تجد تفسير مقنع لنتائج التجارب التالية

التجربةالملاحظة المناسبةمناسبالإستنتاج الإستئصال مبيضين وظيفيينإرتفاع نسبة كل من FSH و LH وبداية تضخم النخامية حقن 0.006ug من الأستراديولإنخفاظ مفاجئ في نسبة LH حقن 0.1ug من الأستراديول عند أنثى عادية في بداية الدورةإفراز دروة LH حقن الجسفرون +أستراديول عند إناث مستأصلة المبيضينإنخفاض واضح في نسبة LH


من الأكيد أنك وجدت التفسير المناسب لنتائج الشكلين 1 و 2 وكذا الإستنتاجات المنا سبة لنتائج الجدول أعلاه: في هذه الحالة ستدرك أن:
- الميبض يمارس مراقبة رجعية على مركب النخامية –الوطاء
- أن الأستراديول ( نوع من الأستروجينات ) يمارس مفعول رجعي تارة سلبي وأخرى إيجابي على إفراز LH
- سلبي إدا كانت نسبة الأستراديول ضعيفة
- إيجابي إدا كانت نسبة الأستراديول كبيرة.
يتضح لك من خلال هذه المعطيات أن سبب المنعرجين المسؤولين عن تسلسل الدورات الجنسية عند الأنثى ناتج عن المراقبة الرجعية السلبية و الإيجابية الممارسة من طرف المبيض

على مركب الوطاء النخامية. تلخص الخطاطة التالية طبيعة التداخل بين الوطاء- النخامية والمبيض ( بالأخضر علاقة التحكم وبالأحمر علاقة مراقبة )


إدا استوعبت كل هذا ستتوصل حتما إلى أسباب تسلسل الدورات الجنسية عند المرأة بين سني البلوغ والظهى : إذا كنت غير قادر على فهم ذلك إليك المعطيات التالية حاول ربطها :
نحن الأن في بداية الدورة: نسبة الأستراديول لم تصل بعد إلى نسبة 0,1 (عتبة المفعول ا لرجعي +) مما يعني أن نسبة LH جد منخفظة ( المفعول الرجعي السلبي)
نحن الأن في لحظة نضج الجريب: نسبة الأستراديول تصل إلى العتبة ( 0,1 ) مما يعني ظهور دروة LH ( المفعول الرجعي الإيجابي).
أنت تعلم عواقب دروة LH على الجريب الناضج ..................................................
نحن الأن في منتصف المرحلة الجسفرونية بسبب نضج الجسم الأصفر تكون نسبة الجسفرون مرتفعة مما يعني توقف إفراز LH (المفعول الرجعي السلبي ).
نحن الأن في اليوم 28 قلة LH يحدث حثما ضمور الجسم الأصفر وأنت تعلم أن هذه البنية تعتبر المصدر الوحيد للجسفرون الذي بدونه لا يمكن أن تستمر كل الإستعدادات
الملاحظة على مستوى الرحم مما يعني هدم المخاطة وظهور الطمث ( الحيض) إدن بداية دورة جديدة.
مع متمنياتي لك بالنجاح
دور مركب الوطاء- النخامية في عمل الخصيتين؟
إليك نتائج تجارب أنجزت عند ذكور ثديية بالغة:

التجربةالم لاحظة الإستنتاج المناسبإستئصال الغدة النخاميةتوقف نشاط الخصستين وبداية ضمورهما حقن مستخلصات النخاميةإستئناف نشاط الخصيتين وإزدياد حجمهما إستئصال الوطاءغياب إفرازات النخامية وتوقف نشاط الخصيتين إهاجة عصبات الوطاءإستئناف إفرازات النخامية ونشاط الخصيتين إهاجة عصبات الوطاء بعد ربط العروق الرابطة بين الوطاء والنخاميةغياب إفرازات النخامية وتوقف نشاط الخصيتين
بوجودك للإستنتاج المناسب لمختلف النتائج المقترحة سستدرك أن وظيفة النسل عند الذكر كذلك مرتبطة بتذاخل 3 بنيات أساسية وأن التواصل بينها يتم بواسطة هرمونات.
- الخصية : إنتاج الأمشاج و إنتاج Testosterone .
- النخامية : تنتج المنشطات المنسلية ( FSH و LH )
- الوطاء : ينتج الهرمون العصبي المسييب للمنشطات المنسلية ( GnRH )
تذرك الأن أن عمل الخصية غير ممكن بدون تذخل FSH و LH فما هو دور هذين الهر مونين وما هي البنيات المستفذفة من طرفهما؟
للإجابة على هذا السؤال ساعدني في تفسير نتائج هذه التجارب : أنجزت عند حيوانات ثديية غير بالغة ( خصيتين غير وظيفيتين )

التجربةالملاحظة الإستنتاج المناسبحقن LH وحده بشكل منتظم- إفراز Testosterone
- نمو ضعيف لخلايا Sertoli
- عدم تطور المنسليات
حقن FSH وحده بشكل منتظم- عدم إنتاج Testosterone
- نمو كبير لخلايا Sertoli
- تكاثر المنسليات



لاحظ إدن أن - FSH يستهذف خلايا Sertoli وأن هذه الأخيرة أساسية في تكاثر المنسليات.
- أن LH يستهذف خلايا Leydig ( البيفرجية ) وأن هذه الأخيرة أساسية في استكمال تطور الخلايا المنوية وتحولها إلى حيوانات منوية.
تعلم أن عمل كل من خلايا Sertoli وخلايا Lyedig (ظهور الصفات الجنسية الثانوية و تطور المنسليات المنوية إلى حيوانات منوية ) دائم مما يدل على تنشيطها الدائم من طرف
مركب الوطاء النخامية ومن حقنا أن نتسائل عن العوامل المنظمة لعمل هذا المركب.
لتمكينك من الإجابة على هذا السؤال , إليك نتائج التجارب التالية:

التجربةالملاحظة الإستنتاج المناسبزرع خلايا نخامية وظيفية وحدهاإفراز مفرط لكل من FSH و LH زرع نفس الخلايا بوجود خلايا بيفرجية وظيفية- إفراز مفرط ل FSH
- إنخفاظ واضح في إفراز LH
زرع خلايا النخامية بوجود خلايا Sertoli وظيفية- إنخفاظ واضح في إفراز FSH
- إفراز مفرط ل LH

حاول أن تجد الإستنتاج المناسب لهذه النتائج سيمكنك ذالك من إيجاد التفسيرات المناسبة للنتائج المبينة في الوثيقة أسفله:


خلاصة: لقد إتضح لك الأن وبالواضح أن الخصية تمارس مفهول رجعي سلبي ونسبي على مركب الوطاء النخامية وأن هناك توازن محقق بين كل من إفراز
Testosterone و LH من جهة وبين إفراز الكبحين ( مادة مفرزة من طرف خلايا Sertoli ) و FSH من جهة ثانية , هذا التوازن يشكل السبب المباشر في العمل المستمر للخصية.
ختاما إليك الخطاطة الشاملة للتداخل الوظيفي بين البنيات المساهمة في وظيفة النسل عند الذكر:


متمنياتي لكم بالنجاح



***


حصـــــ ◄تلخيص 1 علاقات العالم الإسلامي الخارجيةوانعكاساتها ثانوي-الجزائر► - التنسيق العصبي الهرموني 2as.................... - جميع دروس الرياضيات سنة ثانية رائعة مع التمارين والملخصات
الدراسة والمناهج التعليمية|الأرشيف|الرئيسية


-----




****


--





palmoon tool bar
privacy policy