صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

-







تصنيف المضخات ‏
العلوم الهندسية




المنتدى | upload|books-computer games-software| Palmoon Market| games العلوم الهندسية|الأرشيف|الرئيسية






***

تصنيف المضخات ‏



-*-*-*-*-*-*الغلايات البخارية من الألف إلى الياء -*-*-*-*- - تصنيف المضخات ‏ - الضواغط وانواعها + تفاصيلها
العلوم الهندسية|الأرشيف|الرئيسية
****


بسم الله الرحمن الرحيم

تصنف المضخات الى نوعين من المضخات
1ـ المضخات الحركية
2ـ المضخات الازاحية
في هذا التصنيف سوفنتطرق الى انواع المضخات الحركية فقط

 

المضخة: ماكينة هيدروليكية تستخدم لزيادة طاقة المائع أو السائل، وذلك بضخه من موضع إلى موضع أخر.

فالمضخة تستخدم في مجالات كثيرة في حياتنا اليومية والعملية، فمثلاً المضخة قد تقوم برفع الماء من خزان منخفض إلى أخر مرتفع، أو من أعماق بئر إلى وجه الأرض، أو قد تقوم بدفع سائل معين في أنبوب، أو قد تستخدم لدفع الزيت في نظام تزييت هيدروليكي.


.

تنقسم المضخات عامة إلى نوعين أساسين، هما المضخات الديناميكية الدوارة والمضخات الإيجابية، ويختلف النوعين من الوجهة النظرية، إلا أن التعريف العام للمضخة وهو أن ها مكنة لزيادة طاقة المائع يسري على النوعين. فسواء كانت المضخة ديناميكية دوارة أو إيجابية، فهي تعطي ضاغطاً مانومترياً (ف م) وتصرفاً (ت)، أي تضيف للمائع قدرة تساوي [(فمX ( وx ت))/(75)]حصان .

القدرة (حصان) = [(فمX ( وx ت))/(75)]
حيث:
ف م: هي وحدة الضاغط المانومتري ب (م)
و: الوزن النوعي ويكون ب (كجم/م³)
ت: التصرف ب (م³/ث)
أما الرقم 75: فهو للتحويل إلى حصان، حيث أن كل حصان=75 (كجم . م/ث)
الغرض الأساسي لكل نوع مع الشرح

قبل الإبحار في التقسيم والأنواع، دعونا نفهم ولو بصورة مبدأية في هذه المرحلة ماهو الأساس الذي يقوم عليه عمل أي نوع من المضخات، سواءً كان ديناميكياً أو إيجابياً، وهل عمل إحداهما يختلف عن النوع الأخر تماماً.

فمثلاً إذا أردنا أن نرفع كيلوجرام من السائل مسافة ما، فعلى المضخة أياً كان نوعها إعطاء وحدة الأوزان من السائل طاقة معينة، ولكن كيفية هذا الإعطاء هي التي ت ختلف بإختلاف نوع المضخة.

فإذا تصورنا أن لدينا ثقلاً ما، ونريد رفعه مسافة رأسية قدرها (ف) فهناك طريقتان لعمل ذلك: طريقة مباشرة وهي دفعه بقوة (ق1) إلى أعلى تساوي وزن الثقل وخط عمل القوة يكون رأسياً.

أما الطريقة الأخرى وهي غير مباشرة فهي إعطائه دفعة أفقية بقوة (ق2). ليتم دفع السائل مسافة قبل أن يرتفع إلى أعلى، وتلك القوى هي التي تساعد في رفعه المسافة الرأسية (ف). وفي هذه الحالة القوة (ق2) تعطي للثقل عجلة. فلا يلزم هنا أن تكون (ق2) مساوية لوزن الثقل، وإنما تتوقف قيمتها على طول المسافة. ففي حالة كون (ق2) صغيرة، فإنه يلزم زمن أطول للوصول إلى السرعة (ع) الكافية لأن يرقى الثقل إلى أعلى. أما إذا كانت القوة (ق2) كبيرة، فإن دفعتها القوية للثقل تعطيه عجلة كبيرة تساعده على الصعود إلى أعلى سريعاً.
نستنج من ذلك الفرق الأساسي في نظرية عمل نوعي المضخات:
- ففي المضخة الإيجابية تؤثر القوة تأثيراً مباشراً على كتلة المائع، (ق1).
- بينما في المضخات الديناميكية الدوارة، تؤثر القوة في اتجاه متعامد مع اتجاه سريان المائع بغرض إعطاء المائع عجلة في هذا الاتجاه. (ق2)

وإعطاء المائع عجلة سواء كانت خطية أم قطبية، يعني إعطاء طاقة مكتسبة له، وهذا هو الغرض الأساسي من المضخة.



***


-*-*-*-*-*-*الغلايات البخارية من الألف إلى الياء -*-*-*-*- - تصنيف المضخات ‏ - الضواغط وانواعها + تفاصيلها
العلوم الهندسية|الأرشيف|الرئيسية


-----




****


--





palmoon tool bar
privacy policy