صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

-







التعديل الوراثي عند النباتات
الزهور ونباتات الزينة




المنتدى | upload|books-computer games-software| Palmoon Market| games الزهور ونباتات الزينة|الأرشيف|الرئيسية






***

التعديل الوراثي عند النباتات



ღ»♥«ღ» الـزراعة العضـوية (زيادة الإيرادات) ღ»♥«ღ» - التعديل الوراثي عند النباتات - ღ»♥«ღ» الزراعة العضوية (التقليل من الاعتماد على المدخلات الخارجية)ღ»
الزهور ونباتات الزينة|الأرشيف|الرئيسية
****


التعديل الوراثي .

التعديل الوراثي هو إدخال صفات وراثية جديدة على صنف ما من النباتات باستخدام التقنيات البيولوجية ( الحيوية ) يحسن من نوعية و جودة المنتج الزراعي .

فمثلا تضاف جينات بعض النباتات سريعة النمو إلى ا لنباتات بطيئة النمو بهدف زيادة كمية الإنتاج .

هذا و قد كان أول نبات تجرى عليه عملية التعديل الوراثي هي الطماطم و يتمثل هدف التعديل في إطالة فترة نضجها و عدم فسادها في وقت سريع .

الفرق بين النباتات المعدلة وراثيا و بين النباتات العادية .

الهدف من زراعة النباتات العادية و النباتات المعدلة وراثيا واحد وهو إنتاج أنواع محسنة وذات إنتاج أكبر لكن الاختلاف هو في الطرق التي يتم زراعة هذه النباتات بها فالنباتات العادية هي النباتات التي تزرع بصورة عادية و تكون طبيعية 100% حتى و إن هجنت مع أصناف أخرى بهدف تحسين الإنتاج .

أما النباتات المعدلة وراثيا فيتم باستخدام أحدث التكنولوجيا المتوصل إليها في عالم الهندسة الوراثية و نقل الجينات المطلوب نقل صفاتها من صنف إلى آخر   بواسطة بعض أنواع البكتيريا أو بما يعرف بقاذف الجينات البيولوجي .

أمثلة على التحسينات التي يقوم بها التعديل الوراثي .

1)     إنتاج محصول أكبر من النباتات التي لم تعدل وراثيا

2)    إنتاج أنواع من الأرز مثلا تحتوي على البروتينات الموجودة في الفول .

و هكذا . و يكون هدف المنتجين الأساسي لهذه النباتات المعدلة وراثيا هو الربح حتى لو كان على حساب صحة الناس .

فوائدة و مضاره .

فوائده

كما ذكرت أن فوائده تعتمد على إنتاج سلالات ذات فوائد غذائية أكبر أو تحويل الخصائص الجينية لبعض النباتات مثل إنتاج البطيخ بدون بذر كما يزيد من مقاومة النبات للحشرات فمثلا نبتة القطن تتم مهاجمتها من قبل حشرة تدعى دودة القطن التي قد تهلك محصول كامل من القطن .

. فتم تطوير نوعية محسنة من نبتة القطن تحتوي على مضادات لهذه الحشرة الأمر الذي يضمن عدم مهاجمة هذه الحشرة للقطن و بالتالي سلامة محصول القطن .

أضراره

يقول الخبراء أن أضرار هذه النباتات المعدلة وراثيا لا تظهر على الفرد مباشرة بعد أكلها بل تتأخر أعراضها إلى فترات طويلة نسبيا قد تمتد إلى سنوات .

و لا تزال الكثير من أضرار هذه النباتات محل جدل بين المنتجين و الوكالات الصحية .

و لم تثبت دراسة صحية أكيدة حتى الآن أن هذه النباتات لها ضرر واضح على الإنسان . الأمر الذي جعل المنتجين يزيدون من إنتاجها دون إجراء اختبارات الأمان الكافية لمعرفة هل هي مناسبة للاستخدام الآدمي أو لا . مما جعل الصراع على أشده بين الوكالات الصحية و منتجي هذه الأصناف .

و قد تم التوصل أخيرا إلى اتفاق بين هذه الوكالات و المنتجين سيتم تطبيقه بعد فترة قصيرة يقضي بوجوب كتابة عبارة يحتوي على مواد معدلة وراثيا أو عبارة : لا يحتوي على المواد المعدلة وراثيا . و بهذا يكون الخيار للمشتري في شراء منتجات تحتوي على مواد معدلة وراثيا غير مأمونة من الناحية الصحية أو بقائه على المنتجات الزراعية العادية .

 

 

 

التعديل الوراثي هو إدخال صفات جديدة على صنف ما من النباتات باستخدام التقنيات البيولوجية الحيوية للتحسين من نوعية وجودة المنتوج الزراعي منذ اكتشاف بنية

 ADN سنة 1954 وهذه التقنية تعرف تطورا ملحوظا حيث يمكن إنتاج مواد (antibiotiq ues) من طرف بكتريا وتغيير المادة الو راثية للنبات وجعله مكتسبا للمقاومة الذاتية تجاه المواد السامة والأمراض

.

كيف يمكن للعلماء المتخصصين توظيف هذه، التقنية في الزراعة؟؟؟

المورثة قطعة من ADNيعمل نتاجها على تنفيذ وظيفة بيولوجية معينة داخل الخلية فهذه، المادة الو راثية لها بنية مشابهة عند مختلف الأصناف ( (espéces مما يسهل تحديد المورثات المقصودة، ولهذا، الغرض تمت دراسة بعض الأصناف بما فيها نباتات ( plantes de cultures) حيوانات، بكتريا مسب بة لأمراض معروفة على أساس أنها نماذج للدراسة تساعد على معرفة الأصناف وباستعمال أجزاء من - ADNيسهل التعرف عليها- نقوم بتحديد مورثات معينة تستعمل لاختيار نباتات أو حيوانات حاملة لصفات وجنات ذات خاصيات مهمة كإنتاج الفواكه المقاومة ضد الأمراض، أو زيادة مقاومة النبات للحشرات .

من المعروف أن في التزاوج العادي يمرر كل من الأبوين نصف المادة الوراثية لخلفه إلا أن الأمر في الهندسة الوراثية يعتمد على إضافة مورثة ( عندها دور جد محدد ومعروف) أو أكثر للمادة الوراثية. إذن: تمرير مورثات بين كائنات لم يحصل أي تزاوج طبيعي بينها .

 

هل الأطعمة ذات أصل نباتي معدلا وراثيا صحية ؟

 

إن غياب أي نتيجة سلبية لهذه الأطعمة المعدلة وراثيا لا يعني عدم وجود الخطورة بالمرة بل، يمكن أن نقول أنها بعيدة المدى, لا تظهر على الفرد مباشرة بعد أكلها بل، تتأخر أعراضها إلى فترة طويلة نسبية قد تمتد إلى سنوات. ولم تتبث أي دراسة صحية أكيدة في هذا الموضوع، مما أثار جدلا بين المتخصصين والمنتجين وقد تم الاتفاق بين الوكالات الصحية والمنتجين على وضع عبارة على المنتوج تفيد ذلك، من مثل: يحتوي على مواد معدلة وراثيا أو لا يحتوي .

وللتعديل الجيني ايجابيات صحية كالرفع من القيمة الغذائية بالتقليل من استعمال المبيدات الحشرية. ويقول المتخصصون أن اختبار سلامة هذه الاغدية يجب أن يكون تدريجيا قبل أن يتم تسويقه. في هذه الاختبارات تتم مقارنة الغادية المعدلة ونظيرتها الغير المعدلة والتي تعتبر صحية بحكم استعمالها منذ زمن بعيد. وهاته المقارنة تأخذ بعين الاعتبار عدة معايير من بينها :

-هل تسبب هذه النباتات المعدلة حساسية أو أي نتائج سلبية؟

ما هو مقدار العناصر الغذائية  فيها؟

 

 




***


ღ»♥«ღ» الـزراعة العضـوية (زيادة الإيرادات) ღ»♥«ღ» - التعديل الوراثي عند النباتات - ღ»♥«ღ» الزراعة العضوية (التقليل من الاعتماد على المدخلات الخارجية)ღ»
الزهور ونباتات الزينة|الأرشيف|الرئيسية


-----




****


--





palmoon tool bar
privacy policy