صفحة بال مون على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

-







/////////حــرف و مـهــن//////////
المهن الحرفية والتقليدية




المنتدى | upload|books-computer games-software| Palmoon Market| games المهن الحرفية والتقليدية|الأرشيف|الرئيسية








/////////حــرف و مـهــن//////////



السيرور المغربى .... مهنة المهمشين //مثال في التفاني// - /////////حــرف و مـهــن////////// - /////////المهن الحرفية والتقليدية ////////
المهن الحرفية والتقليدية|الأرشيف|الرئيسية



 

بسم الله الرحمن الرحيم

                                           

مقدمة عامة

حــرف ومـهــن :

المهنة هي المحرك الأساس لكل مجتمع ، ويشتهر كل مجتمع في زمن من الأزمان بمهن معينة قد تصبح تلك المهن في يوم من الأيام مجرد تراث يتذاكره الأبناء عن أبائهم وأجدادهم ، سوف نحاول هنا تسليط الضوء على الحرف والمهن التي كانت لدى أجدادنا علماً أن بعض  تلك المهن ما زالت تمارس إلى يومنا ال حاضر إلا أن الطريقة تبدلت والأسماء تغيرت ، ولكننا ، سوف نحاول أن نبين الحالة المهنية من واقع تراث أبائنا وأجدادنا .  

بعض أنواع من الحرف وتعريف عنهما :

الحرف الخــرّاز وتعريف عنهما : 
 
هو الذي يقوم بصنع وتصليح الأشياء الجلدية كالأحذية والقرب التي تستخدم للماء أو لخض اللبن ، ويزاول الخراز عمله في مكان خاص به في السوق ، ويستخدم في ذلك نوعاً من الإبر الكبيرة والخيوط المتينة بالإضافة إلى الجلد المستعمل في حالة ترقيع الأغراض الجلدية .
الحرف الخبـاز وتعريف عنهما : 
 
كانت بيوت القطيف متكيفة مع الوضع البيئي الذي تسايره إذ أنها تعمل على توفير خبزها بنفسها وبالطرق التي تحلو لها إما بواسطة التنور و إما صحيفة التاوة ، ثم أصبح عمل الخبز مهنة تفرغ لها الرجل خارج البيت ، وتفنن في عمل الخبز فوضع عليه السمسم وزخرف القرص . وتتطلب هذه المهنة طشتاً ومحوراً وتختاً وكمجة لرفع الخبز من التنور ، فيوضع في الطشت الطحين والماء والملح والخميرة ، وبمجموع ذلك يتكون العجين ، وبعد تخميره يوضع العجين على التخت ويباشر الخباز بعمل الخبز وذلك بعد تحوير العجينة حيث يتم وزنها بقبضة اليد ثم يضعها على المزلقة فيضرب بها جنب التنور ليلصق العجين وعندما يلاحظ نضج القرص يرفعه بالكمجة ، وقد برز أهل ال قطيف بعمل الخبز الأصفر . 
ويستخدم السجين والتلال لإشعال النار في التنور .
الحرف النـداف وتعريف عنهما :
هو من يقوم بعمل فرش النوم والتكايات ( المساند ) ومراتب الجلوس ( المطارح ) والنهيلي ( غطاء مزدوج ) وقد كانت الأدوات التي يستخدمها النداف قديماً بسيطة ويدوية ولم يستخدم فيه الآلة على الإطلاق وغالباً ما يستخدم نفس القطن القديم الذي يعمل على تجديده بتنجيده بالآلة البسيطة ليكون صالحاً للاستعمال مرة أخرى
 
الحرف المجنى ( المصلح ) وتعريف عنهما :
هو من يقوم بتصليح الأتاريك والدوافير والغواري و الأباريق والقوارير الخزفية فيعمل على ربط أجزائها المكسرة ببعضها بواسطة أسلاك وشرائط حديدية مستعملاً بعض المساحيق والسوائل اللاصقة فيرجع ما كان ميؤوساً منه صالحاً للاستعمال مرة أخرى
 
الحرف الخيـاط وتعريف عنهما :

كانت مهنة الخياطة ميزة للفتاة ، فكان الأهالي يعتمدون اعتماداً كلياً على ما تنتجه النسوة من خياطة باليد أو آلا ت الخياطة المنزلية وتسمى ( مكينة ) التي ظهرت مؤخراً فكانت بعض النساء تسترزقن من مهنة خياطة ملابس أهالي الحي وذلك مقابل أجور نقدية أو عينية ، وبعدها أصبح للرجال مهنتهم الخاصة بعمل ملابس الرجال وأغطية المساند ومراتب الجلوس وغيرها ، بالإضافة إلى قيامهم بعمل عبي للنساء عدى التقصير فكان من عمل النساء التزاماً بتعاليم الدين الحنيف . 

وكان للملابس طابع مميز من حيث دقة التطريز والخيوط الفضية و الذهبية والألوان الزاهية وكانت الأقمشة تجلب من الهند والبحرين . وهناك أشكال معينة للتفصيل تحدده الزبونة منها : دراعة ، ثوب منشل ، بخنق ، سروال .. الخ بالإضافة إلى العبي والبواشي والشيلة والمشمر . 

وكانت الخياطة باليد بالإبرة والخيط قب ل ظهور آلات الخياطة ، وتسمى طريقة الخياطة : اجفافة ، شلالة ، لقط .. الخ . 

وتزين الملابس بالزري وبالتيل والترتر والبرسم ، أما العبي فتطرز بالشلش العريض وفيه اثنا عشر دور أو الشلش الصغير وفيه دور واحد أو دورين وهو الأكثر استعمالاً . 

 
الحرف الـدلال وتعريف عنهما :

الشخص الذي تخصص في البحث عن أي مفقودات مثل الماشية عندما تخرج من البيت دون انتباه الأهل لها ، أو عندما يجد أي إنسا ن شيئاً مفقوداً لا يخصه فإنه يعطيه للدلال ليدلل عليه بعد إعطائه أوصاف الشيء المفقود ، أو عند فقد طفل من أهله فيأخذ أوصافه فيقوم بالتجوال في الأسواق والأحياء بحثاً عن ( الضالة ) مقابل مبلغ من المال يتم الاتفاق عليه . 

وهناك فئة أخرى تسمى نفس الاسم ( الدلالين ) حيث يقومون بالتدليل على الأغراض مثل المنسوجات والأواني والصناديق التي لا يرغب أصحابها فيها وذلك في وسط السوق مقابل مبلغ من المال

الحرف التـجــارة وتعريف عنهما :

اشتهرت هذه البلدة منذ أقدم العصور بتجارتها حيث كانت منطقة القطيف مركز التجارة الأولى لاعتماد عشرات الآلاف من البدو والحضر على ما يعرض في الأسواق من بضائع حيث كانت تشتهر بتجارة التوابل والعطور واستخراج اللؤلؤ وزراعة و إنتاج التمور . 

فالقطيف تستورد البضائع من مختلف الأقطار وتقوم بتصديرها إلى مختلف مناطق شرق الجزيرة العربية حيث أن واردات القطيف معظمها من البحرين وهي : الأرز والقهوة والتوابل والسكر ، ويستورد الأرز كذلك من البصرة . 

أما أهم صادرات القطيف هي : التمر الذي يصدر إلى البحرين والهند وعمان وإيران ، كما يصدر سائل التمر (الدبس) إلى البحرين وساحل عمان وإيران ويصدر ج ريد النخيل إلى البحرين وإيران لأعمال البناء ( البرستجات ) وللوقود ، كما تصدر إليهما الأخواص لصناعة الحصر ، ويصدر اللؤلؤ والسلوق ( التمر المطبوخ والمجفف ) والتمور إلى الهند ودول الخليج العربي . 

ويزور تجار القطيف البحرين بين فترة وأخرى لشراء البضائع اللازمة لهم وهناك بعض تجار البحرين المقيمين في القطيف كما أن هناك تجارة مباشرة بين القطيف والهند لشحن البضائع لكل من البلدين . 

وقد تمتع مرفأ دارين قديماً ـ الذي يعتبر أشهر مرافئ شبه الجزيرة العربية ـ بشهرة فائقة في العصور الخالية حيث كانت ترد إليها السفن من الهند محملة بالتوابل والمنسوجات والسيوف الهندية والمسك والبخور والأحجار الكريمة والخشب ال فاخر والعاج إلى غير ذلك . 

وبقيت القطيف المنطقة التجارية الأولى في شرق الجزيرة حتى تم تأسيس ميناء الدمام ، وتأسيس سكة الحديد بالدمام .  

 

 

                                   تحياتي            توفيق

 







السيرور المغربى .... مهنة المهمشين //مثال في التفاني// - /////////حــرف و مـهــن////////// - /////////المهن الحرفية والتقليدية ////////
المهن الحرفية والتقليدية|الأرشيف|الرئيسية


-----






--





palmoon tool bar
privacy policy